الإثنين20112017

اخر تحديث UTC3_الثلاثاءAMUTCE_تشرين1/أكتوير+0000Rتشرين1AMUTC_0AMstUTC1509446624+00:00الثلاثاءAMUTCE

Back أنت هنا: الرئيسية الانتخابات الانتخابات الرئاسية العراق: تجـديد انتخاب جـلال طالبانـي رئيسـا للجمهورية

العراق: تجـديد انتخاب جـلال طالبانـي رئيسـا للجمهورية

talabanyنال رئيس جمهورية العراق جلال طالباني، ثقة ممثلي الشعب العراقي والقادة السياسيين، لتجديد ولايته الرئاسية بعد فوزه في الانتخابات التي اجراها مجلس النواب على منصب رئاسة الجمهورية الخميس 11تشرين الثاني- نوفمبر2010.

وانتخب مجلس النواب هيئته الرئاسية ورئيس الجمهورية في الجلسة التي عقدت الخميس، برئاسة رئيس السن النائب  فؤاد معصوم . كما تضمنت الجلسة تكليف فخامة رئيس الجمهورية جلال الطالباني للسيد نوري المالكي لتشكيل مجلس الوزراء.

وفتح باب الترشيح لمنصب رئيس مجلس النواب ونائبيه وتم ترشيح السادة اسامة النجيفي عن ائتلاف العراقية لمنصب رئيس مجلس النواب وقصي السهيل عن التحالف الوطني لمنصب النائب الأول للرئيس وعارف طيفور عن ائتلاف الكتل الكردستانية نائبا ثانيا للرئيس.

وفتح رئيس مجلس النواب باب الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية حسب المادة (70) من الدستور العراقي، حيث تنافس على المنصب كل من السيد جلال طالباني عن التحالف الكردستاني والسيد حسين هاشم الموسوي كمرشح مستقل، وقد حصل السيد جلال طالباني على (195) صوتا من مجموع (232) صوتا في مقابل حصول السيد حسين الموسوي على (12) صوتا فقط، مما تطلب إعادة الجولة لعدم حصول اي من المرشحين على ثلثي الأصوات وعندها انسحب الموسوي من المنافسة. وبعد إعادة جولة الانتخاب حصل السيد جلال طالباني على (195) صوتا ليفوز بمنصب رئيس الجمهورية، يذكر ان عددا من الفائزين بعضوية مجلس النواب لم يتمكنوا من الادلاء باصواتهم وذلك لعدم تأديتهم اليمين الدستوري نظرا لاشغالهم مناصب في السلطة التنفيذية ومن بينهم رئيس الوزراء ونائبيه ونائبا رئيس الجمهورية فضلا عن عدد من الوزراء، كما شهدت الجلسة انسحاب اعضاء القائمة العراقية لكن عددا من نواب العراقية واصلوا حضروهم للجلسة وشاركوا في التصويت على منصب رئيس الجمهورية.

وادى السيد رئيس الجمهورية اليمين الدستوري امام المجلس والقى كلمة شكر فيها اعضاء مجلس النواب لاعادة انتخابه رئيسا للجمهورية معبرا عن ادراكه لعظم المسؤولية الملقاة على عاتقه في هذه المرحلة الحساسة، واصفا الخطوة بأنها وضعت البلد امام سلسة اجراءات دستورية تتكلل بتشكيل حكومة شراكة وطنية، واصفا هذا اليوم بانه يوم انتصار الارادة العراقية الحرة. بعدها كلف السيد رئيس الجمهورية السيد نوري كامل المالكي مرشح التحالف الوطني (الكتلة النيابية الاكثر عددا ) بتشكيل مجلس الوزراء حسب المادة (76- ب) من الدستور العراقي.

وكان الرئيس جلال طلباني اول زعيم كردي يصبح رئيسا للعراق في 6/4 /2005 حيث حصل طالباني ونائباه عادل عبد المهدي وغازي عجيل الياور على 227 صوتا من مجموع اصوات اعضاء الجمعية الوطنية الـ(257) الذين حضروا الجلسة وبذلك حصل المجلس الرئاسي على 88،3% من مجموع اصوات المشاركين في الجلسة. 

كما انتخب السيد جلال طالباني لمنصب رئيس الجمهورية وعادل عبدالمهدي وطارق الهاشمي لمنصبي نائبي الرئيس بقائمة واحدة، في جلسة مجلس النواب المنعقد بتاريخ 22/ 4/ 2006 بمشاركة (255) نائبا وقد حازت القائمة على ثقة 198 صوتا من اصوات النواب مما يعادل 77،64% من مجموع المصوتين مقابل 57 صوتا اي 22،36%.

    

المصدر: جريدة الاتحاد العراقية

Find us on Facebook
Find us on Facebook