الجمعة24112017

اخر تحديث UTC3_الثلاثاءAMUTCE_تشرين1/أكتوير+0000Rتشرين1AMUTC_0AMstUTC1509446624+00:00الثلاثاءAMUTCE

Back أنت هنا: الرئيسية المجتمع المدني واقع المرأة العربية الجزائر ترفع الحصص المخصصة للنساء في اللوائح الانتخابية

الجزائر ترفع الحصص المخصصة للنساء في اللوائح الانتخابية

JazWoسيضم الجيل الجديد من الهيئات الجزائرية المنتخبة عددا أكبر من النساء عن ذي قبل. وسيدخل قانون جديد يحدّد الحصص المخصصة لترشيح النساء، حيز التنفيذ مع الانتخابات التشريعية 2012.

ومن الآن فصاعدا، سينبغي أن تتضمن قائمات المرشحين للانتخابات التشريعية أو انتخابات المجالس الولائية والجماعية نسبة الثلث من النساء. وسيؤدي عدم الالتزام بهذا الشرط إلى رفض اللائحة بكاملها.

من ناحية أخرى، ينص القانون الذي اعتمده مجلس الوزراء في 28 غشت على أن يستبدَل أي مسؤول منتخب لا ينهي فترة انتدابه، بمرشح من نفس الجنس من اللائحة المُعدة خلال الاقتراع الأصلي.

وفي محاولة لتشجيع الأحزاب السياسية على منح المزيد من الفرص للنساء، وعدت الدولة بمساعدة مالية للأحزاب السياسية على أساس عدد النساء المرشحات المُنتخبات في مختلف المجالس.

وقد أثار هذا الإجراء ردود فعل قوية لكنها لم تكن كلها إيجابية.

وكان حزب العمال أول من تساءل عن جدوى نظام الحصص. وبحسب البرلمانية بوسماحة هوارية "يجب أن تتضمن لوائح الأحزاب عددا متكافئا من الرجال والنساء".

وقالت في افتتاح دورة البرلمان الخريفية يوم 4 سبتمبر "بغض النظر عن الجنس، يجب أن تبقى الكفاءة أهم معيار عند اختيار أفضل ممثلي الشعب في المجالس المنتخبة".

هوارية ليست الوحيدة التي تنتقد القانون. رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية كان قد اعترض على نظام الحصص ووصفه بأنه "غير دستوري". وأوضح موسى التواتي أن "المادة 31 من الدستور لا تشير إلى نظام الحصص" في إشارة إلى البند الدستوري الذي يفرض على الدولة تشجيع مكان المرأة في المؤسسات المنتخبة.

وأضاف "هذا القانون يعمل فقط على الضغط على الأحزاب السياسية"، وتساءل "لماذا لا تطبقه الحكومة على نفسها؟ لماذا لا توجد 16 وزيرة في الحكومة؟"

في حين رحب المدافعون عن حقوق المرأة بالقانون.

نادية أيت الزاي، محامية ومديرة مركز الإعلام والتوثيق لحقوق الطفل والمرأة هي من مؤيدي القانون.

وقالت "نحن بحاجة إلى مجلس شعبي وطني يعكس واقع المجتمع الجزائري المكون من الرجال والنساء. لا يمكننا مواصلة العمل بمجلس أغلبيته من الرجال".

المصدر: موقع مغاربية

Find us on Facebook
Find us on Facebook