الجمعة24112017

اخر تحديث UTC3_الثلاثاءAMUTCE_تشرين1/أكتوير+0000Rتشرين1AMUTC_0AMstUTC1509446624+00:00الثلاثاءAMUTCE

Back أنت هنا: الرئيسية الاخبار العربية رصد ومراقبة الأحزاب المغربية تلجأ إلى الشبكة العنكبوتية للتعريف ببرامجها الانتخابية

الأحزاب المغربية تلجأ إلى الشبكة العنكبوتية للتعريف ببرامجها الانتخابية

flag

أكد مصدر مغربي أن عدد المراقبين الدوليين والمحليين للانتخابات البرلمانية التي ستجري في 25 الحالي، وصل إلى 4 آلاف مراقب، بدأوا العمل في مختلف مناطق المغرب منذ انطلاق الحملة الانتخابية، ويستمر عملهم إلى نهاية يوم التصويت والفرز النهائي للأصوات .

ويشرف المجلس الوطني لحقوق الإنسان على تتبع السير اليومي للحملات الانتخابية انطلاقا من تقارير مراقبيه الذين يبلغ عددهم 240 والذين سيغطون 3 في المئة من الدوائر الانتخابية في البلاد .

ويتتبع الملاحظون سير الحملات الانتخابية والوقوف على مدى مطابقتها للقوانين المنظمة للحملة الانتخابية ومدونة الانتخابات، ورصد الاختلالات الموجودة، وتحديد نوعها ونوع المخالفات المترتبة عنها، وفق ما ينص عليه القانون .

من جهة أخرى، عملت العديد من الأحزاب على الدخول إلى الزمن الرقمي باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي مثل “فيسبوك” و”تويتر” . وأطلق حزب الاتحاد الاشتراكي قناة تلفزيونية على موقع “يوتيوب” تقدم بالصوت والصورة أبرز محطات الحزب ومواقفه ومرشحيه وبرنامجه الانتخابي، بينما وجه رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار بالتفاعل مع رواد “يوتيوب” والرد على أسئلتهم واستفساراتهم بالصوت والصورة، وحذت قيادات حزبية الحذو نفسه، وذلك رغبة في التواصل مع أكبر عدد من الشباب الذين يستعلمون المواقع الاجتماعية على الشبكة العنكبوتية . لكن الاستعانة بوجهاء القبائل والأشخاص الذين لهم شعبية في مناطقهم السكنية أمر لا مفر منه للتواصل السهل والمجدي مع الناخبين .

ورغم أن الأحزاب التقليدية حاولت ولوج العالم الافتراضي، عبر المواقع الاجتماعية، لاستمالة أصوات الناخبين، مثل حزب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إضافة إلى العدالة والتنمية، والحركة الشعبية، والاتحاد الدستوري، فإن هذا الحضور يظل محدودا، بينما غابت أحزاب أخرى كثيرة نهائيا عن الفضاء الرقمي .

دار الخليج

Find us on Facebook
Find us on Facebook